مقرر أممی یتهم الکیان الصهیونی بارتکاب جریمة حرب فی غزة

رمز الخبر : #3329
تاریخ النشر : 10/04/2018 0:00
عدد الزياراة : 356
طبع الارسال الى الأصدقاء
سوف ترسل هذا الموضوع:
مقرر أممی یتهم الکیان الصهیونی بارتکاب جریمة...
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال
وصف مقرّر الأمم المتحدة الخاص بالأراضی الفلسطینیة المحتلة مایکل لینک استمرار مواصلة قوات الاحتلال الصهیونیة وقتل المزید من المتظاهرین الفلسطینیین بـ «الاهانة المستمرة لحقوق الإنسان وکرامة الإنسان.»

وصف مقرّر الأمم المتحدة الخاص بالأراضی الفلسطینیة المحتلة مایکل لینک استمرار مواصلة قوات الاحتلال الصهیونیة وقتل المزید من المتظاهرین الفلسطینیین على السیاج الذی یفصل قطاع غزة عن باقی الأراضی المحتلة، بـ «الاهانة المستمرة لحقوق الإنسان وکرامة الإنسان.»
وقال لینک فی بیان له تعلیقاً على استشهاد 7 متظاهرین فلسطینیین وإصابة أکثر من 200 آخرین یوم الجمعة الماضی، إن «القوات الصهیونیة لا تلتفت للانتقادات الدولیة بسبب استخدامها اطلاق النار الممیت ضدّ متظاهرین لا یشکلون تهدیداً حقیقیاً لها.»

وأکّد لینک أن «العدید من القتلى والجرحى لم یشکلوا تهدیداً وشیکاً للقوات الصهیونیة»، مشیراً إلى «وجود حالات قتل عمداً، وهو انتهاک جسیم لاتفاقیة جنیف الرابعة وجریمة حرب، کما أنه انتهاک خطیر للقانون الدولی لحقوق الإنسان وحمایة حقوقه فی حریة التعبیر والتجمع.»
وأعرب المقرّر الخاص عن أمله فی أن «تتمکن لجنة التحقیق التابعة للأمم المتحدة التی تمّ تعیینها مؤخرًا من إجراء تحقیق شامل فی الوفیات والإصابات فی غزة خلال الأشهر الستة الماضیة»، مضیفاً أن «المساءلة أمر بالغ الأهمیة فی السعی العالمی للنهوض بحقوق الإنسان وتقدیم الجناة إلى العدالة وفقاً لسیادة القانون.»
من جهتها، اعتبرت منظمة العفو الدولیة إن عملیة الهدم المزمعة لقریة الخان الأحمر الفلسطینیة بالضفة الغربیة، والتهجیر القسری لسکانها، لإفساح الطریق أمام بناء المستوطنات الیهودیة غیر القانونیة، بمثابة جریمة حرب تُثب ازدراء حکومة الاحتلال الإسرائیلیة التام للفلسطینیین.
وقال صالح حجازی، نائب مدیرة برنامج الشرق الأوسط وشمال أفریقیا بمنظمة العفو الدولیة، فی بیان نشر على موقع المنظمة إن «سکان الخان الأحمر یقتربون من یوم الخراب عندما یرون منازل أجیالهم مهدمة أمام أعینهم»، معتبرا «هذا العمل لا یتسم بالقسوة الفظیعة والظلم فحسب بل إنه غیر قانونی أیضاً. فالتهجیر القسری لتجمعات خان الأحمر یمثل جریمة حرب».
وطالب حجازی الکیان الإسرائیلی بضرورة وضع حد لسیاسته المتمثلة فی هدم منازل الفلسطینیین، وتدمیر مصادر رزقهم.
یُشار الى أنه منذ عام 1967، قام کیان الاحتلال، بحسب المنظمة، بإخلاء وتهجیر مجتمعات بأکملها بالقوة، وهدم أکثر من 50 ألف منزل ومنشآت فلسطینیة.

“ مقرر أممی یتهم الکیان الصهیونی بارتکاب جریمة حرب فی غزة ”

التعليقات

bolditalicunderlinelinkunlinkparagraphhr
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال